APSCO opens wsAPSCO opens 2 wsإفتتحت الشركة العربية لتجارة المواد البترولية “APSCO” أمس الأول خط انتاجها الجديد في مصنعها المتطور والخاص بخلط زيوت التشحيم، وذلك في المدينة الصناعية بجدة ، حيث تقدم الحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فيصل بن عبدالله آل سعود بطل فريق الغسان للسباقات – الشريك الإستراتيجي لـ أبسكو و المدير التنفيذي لشركة أبسكو الأستاذ محمد علي رضا ، ومدير عام الزيوت والتشحيم خالد الطيب .

فبعد مضي أكثر من 25 عاماً من العمليات الناجحة في المملكة العربية السعودية ، أتى هذا المرفق الهام والذي سيقوم بإنتاج زيوت التشحيم ، ليعمل آليًّا بشكل كامل ، بالإضافة إلى تجهيزات حديثة للتعبئة ، هذا وتبلغ الطاقة الإنتاجية السنوية للمصنع 25.000 طن في فترة العمل الواحدة .

Track and Mobil wsوقعت الشركة العربية لتجارة المواد البترولية "ابسكو" موبيل 1 وادارة حلبة " تـراك " المتخصصة باستقبال واستضافة انشطة وسباقات السيارات والكارتنيغ بمدينة جدة اتفاقية رعاية متتالية ، ليصبح زيت موبيل 1 الراعي الرئيسي للحلبة .

وقع الاتفاقية بمقر الحلبة رئيسها التنفيذي السيد عبدالجليل خالد عبدالجليل بترجــي وعن شركــة ابسكو ( موبيل 1 ) خالد صلاح الطيب مدير عام الزيوت والتشحيم بشركة ابسكو المنتجة زيت "موبيل 1 " .

وقد أعرب عبد الجليل خالد بترجي عن شكره وتقديره للشركة ابسكو "موبيل 1" على رعايتها للحلبــة ، مشيرا إلى أن هذه الرعاية سيكون لها أثر إيجابي في مسيرة رياضة السيارات في مختلف المجالات، وستمكن من تحقيق اهدافها بأماكن مخصصة باشراف خبراء ومختصين للحفاظ على سلامتهم وسلامة الاخرين . وذكر قائلا:" ان الحلبة الجديدة تتمتع بمواصفات عاليـة من حيث السلامة والامان ، بعد ان حصلت على شهادة الاعتماد من الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية ، مما سيتيح لعشاق هذه السيارات التمتع باجواء من الحماس والاثارة ."

بدوره أوضح خالد الطيب أن رعاية "موبيل 1 " لهذه الحلبة تأتي في إطار الحرص على رعاية الانشطة الشبابية الكبيرة في المملكة لاسيما نشاط السيارات ورياضتها و التي تحظى باهتمام شعبي ورسمي ، معربا عن أمله في أن تساهم هذه الرعاية في تحقيق الاهداف التي وضعت من اجلها وأكد أن شركة أبسكو "موبيل1" تولي أهمية كبيرة لبرامج المسؤولية الاجتماعية التي تأتي رعاية حلبة "تراك " جزءا منها ، وذلك إيمانا بأهمة دور الشركات الوطنية الكبرى في نمو المجتمع الذي تنتمي إليه ورفعة أبنائه.